آخر الأخبار

البرتغال في مواجهة الجزائر وديا استعدادا لمونديال روسيا 2018

ينتظر عشاق كرة القدم في الجزائر الشقيقة خاصة وفي العالم عامة عرض من المتعة الكروية بين منتخبي البرتغال والجزائر سيحتضنه ملعب دا لوز في العاصمة لشبونة، وذلك في إطار تحضيرات منتخب السيليساو الأوروبي لكأس العالم، وسيكون هذا اللقاء مساء اليوم الخميس على الساعة 19 :15 بتوقيت غرينتش. 
جدير بالذكر أنه جاء تأهل زملاء رونالدو لمونديال روسيا 2018 بعد أن تصدروا المجموعة الثانية في التصفيات الأوروبية برصيد 27 نقطة، وهذه المجموعة ضمت أيضا سويسرا التي حلت ثانية بفارق الأهداف، كذلك تواجد بها كلا من المجر وجزر فارو ولاتفيا وأندورا.
و أوقعت قرعة كأس العالم منتخب البرتغال في المجموعة الثانية رفقة اللاروخا إسبانيا وأسود الأطلس المغرب والفرس إيران، حيث بمجرد إعلان القرعة قام إتحاد كرة القدم البرتغالي بالاتفاق مع منتخب الجزائر والمنتخب الهولندي والمنتخب المصري والتونسي والبلجيكي لإقامة مباريات ودية، حتى يتعرف اللاعبين على المدرسة العربية المجهولة لأغلبهم، وذلك تفاديا لمفاجأة من طرف أسود الأطلس لمنتخب البرتغال في المونديال.

وديات الفريقين

لاعبي البرتغال الملقبون قد خاضوا مباراتهم الودية الأولى ضد منتخب مصر والتى انتهت لصالحهم بنتيجة (2-1)، بعد إحراز الدون لهدف التقدم في الثواني الآخيرة من الوقت الإضافي، ثم أستكملوا مشوارهم بالمباريات الودية بلقاء منتخب هولندا واستطاعوا الانتصار بثلاثة أهداف دون رد، ثم مباراة منتخب تونس والتي أنتهت بالتعادل الإيجابي (2-2)، وأخيرا مباراتهم ضد منتخب بلجيكا والتي أنتهت بالتعادل السلبي دون أهداف.
بينما بكثير من الأسف يفتقد العرس المونديالي العالمي الكبير لمنتخب ثعالب الصحراء الجزائر (شخصيا أرى أنه أقوى فريق عربي، من ناحية النجوم، ومن ناحية الفرديات التي يمتاز بها ثعالب الصحراء)، بعد أن تذيلوا المجموعة الثانية برصيد 4 نقاط فقط ( وسط حالة من الاستغراب، والعديد من التساؤلات بخصوص ما آلت إليه وضعية منتخب الجزائر القوي)، وبفارق 9 نقاط كاملة عن نيجيريا المتصدر برصيد 13 نقطة، ليتأهل المنتخب النيجيري كبطلاً للمجموعة الثانية والتي كانت تضم محاربي الصحراء مع كلا من الكاميرون وزامبيا.
ومن لقاءات منتخب البرتغال يظهر أن منتخب المغرب عقبة كبيرة تشغل بال المنتخب البرتغالي ليخصص ثلاث مباريات كاملة من 5، ضد منتخبات شمال إفريقيا.

0 comments:

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More